مسمار الرجل .

مسمار الرجل .

  • 5424
  • 2007-05-08
  • 17199
  • سلطان


  • سعادة المستشار السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

    منذ أكثر من سنة تقريباً أعاني من الآم شديدة أسفل كعب الرجل اليسرى ، وتزداد هذه الآلام عند كثرة المشي وتشتد عندما استيقظ من على السرير بعد النوم حيث لا استطيع المشي والضغط عليها بسهولة، قمت بزيارة طبيب العظام، وعمل لي أشعة للرجل، وبعد الكشف السريري أفاد بأن لدي (مسمار الكعب) بالرجل، أخذت منه وصفة دوائية ولكن الألم لا زال مستمرا وعند المراجعة إعطاني إبرة الكورتيزون بالرجل، وطالبني بتخفيف الوزن وقد كان الوزن يبلغ (117) عملت برنامج ريجيم وصلت إلى (96)، والحمد لله تحسن الوضع، ولكن بعد مرور سنة تقريبا عاودني الألم بنفس الرجل ولكنه بشدة في الرجل اليمنى بل ذهبت للطبيب اعتقادي بأن الرجل اليمنى هي التي تم معالجتها منذ سنه ، ولكن الطبيب بعد الرجوع للملف أفاد بان التي تم علاجها الرجل اليسرى، وإعطاني مرة أخرى إبرة الكورتيزون في نفس الرجل اليسرى،

    وقد خف الألم ووصف لي الطبيب علاجاً دوائياً حبة قبل النوم وهو (كوكسيكام)COXICAM 15mg وضرورة وضع ضاغط على كلتا القدمين ووضع كعب السيلكون بداخل الحذاء وضرورة لبس الحذاء الطبي باستمرار كذلك ممارسة العلاج الطبيعي، والحقيقة استخدمت الضاغط وكعب السليكون فقط بحذاء تجاري عادي يقال انه طبي ولا زلت استخدم ذلك، ولكن لم اشعر بتحسن، بل أصبح الألم شديد في الرجل اليمنى حيث أصبحت أعاني من الم شديد في كلتا القدمين، لم أعاود زيارة الطبيب مرة أخرى علما بأنه أفادني خلال زيارته السابقة بأنه إذا لم ينفع ما تم إجراءه، ينصح بالتدخل الجراحي،

    ومن خلال بحثي على الإنترنت وجدت أن مزج زيت الخروع بزيت الزيتون وتدليك القدم مناسباً لتخفيف الألم، استخدمت ذلك ولكن لم اشعر بتحسن كبير، والآن عندما أمارس رياضة المشي على السير الكهربائي اشعر بعدها بآلام شديدة،،،،،،، آمل منكم بإفادتي عن ماذا أفعل حيال ذلك ولكم منا الدعاء والمثوبة،،،،
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  • رد المستشار

  • 2007-05-10

    د. عبدالرقيب عبدالجليل شجاع الدين


    الأخ سلطان :

    لقد ذكرت بالتفصيل مرضك مع العلاج. متابعتك لطبيب العظام وطريقه العلاج سليمة وصحيحة جدا.

    أنصحك بالعلاج الطبيعي وكعب السليكون أيضا يمكن تخفيف الألم بواسطة العلاج بالأشعة إن وجد. إذا لم تتحسن أنصحك بالعملية الجراحية .

    • مقال المشرف

    مجالس الأسر.. والدور المنشود

    بات من الضروري مجتمعيا إعادة دور الأسرة الممتدة الذي فُقِد في بحبوحة الرفاه الذي يعيشه المجتمع السعودي ولله الفضل والمنة على نعمته. والدراسات تؤكد القيمة الكبرى التي كانت تضيفها مقتضيات نظام «الأسرة الممتدة» في الجوانب الاقتصادية والترب

      في ضيافة مستشار

    د.علي أحمد الصحفي

    د.علي أحمد الصحفي

      استطلاع الرأي

    ألقب أولادي بألقاب :
  • إيجابية
  • سلبية
  • لا ألقبهم أبداً
    • المراسلات