حاله ابنتي تقلقني جدا!!

حاله ابنتي تقلقني جدا!!

  • 41034
  • 2018-11-15
  • 113
  • ليلى

  • السلام عليكم و رحمة الله و بركاته,\جزاكم الله على المجهود الذي تقومون به, جعله المولى في ميزان حسناتكم, آمين\مشكلتي هي ابنتي البالغه من العمر سبع سنوات و نصف, اصبحت لا اعرفها, بسبب تصرفاتها:\هي طفلة حساسة جدا, و ذكية منذ صغرها, متعلقه بي بشده(انها الابنه الاولى فكانت تنام معنا دائما حتى ولاده اختها) و هذا خطء مني لقله خبرتي في التربيه.\ابوها يعمل في بلد آخر, اي نعيش بعيدا عنه, ذهبنا في الاجازه الدراسيه عنده, و من اول ليله لم ترد النوم في غرفتها(مع اختها اصغر منها بثلاث سنوات), ظلت تلك اللية ذاهبه/آتيه من غرفتها الى غرفتنا..\و في الايام التاليه حصل خلاف بيني و بين زوجي و صل لدرجه لم نعد نكلم بعض لايام, البنت لاحظت ذلك و اصبحت تبكي النهار في كل يوم, و تجلس معي كثيييرا و تسألني هل ستأكلين؟ هل ستنامين في غرفتك؟ ظلت تبكي و حزينه و لاتفارقني, رغم ان والدها كان يؤخذها و اختها كل يوم للتنزه و اللعب وقتا طويلا...\عدنا الى بلدنا و هنا لم ترد النوم في غرفتها, "لا احب غرفتي, لا احب سريري.." و طبعا رفظت نومها معي, فأصبحت تنام في غرفه الجلوس.\و عند رفظها بالنوم في غرفتها رغم محاولاتي بشتى الطرق حتى اصل لظربها فإنها لا تبكي تردد لا احبها, لا اريد, \صراحة انصدمت من هذا الموقف و علمت ان هناك شيء لدرجه انها لاتبكي رغم الالم فلانه هناك شيء جدي..\اصبحت اقرإ لها ايات و ادعيه الرقيه في الماء لتشرب منه, و الحمد لله نحن حياتنا كلها قران و ذكر و صلاه.\اصبحت حالتها تقلقني كثيرا, و اخاف عليها اذا لم تعالج ان تكبر و تتفاقم المشكله.\علما انها في سن سنتين صار معها حادث و هو سقوط التلفاز عليها بعد ان جذبته نحوها. و الحمد لله لم يحصل شيء سوى جروح على مستوى الجبهة. و عملنا لها اشعه و كانت سليمه على مستوى الراس.\اظن انها حاله نفسيه! كيف اتعامل معها؟ و فكرت بعرضها على اخصائي نفساني ربما تحكي له ماتفكر به, لكن بما اننا في بلد غربي خفت ان تقول انني ضربتها رغم انني لا اظربها ظربا مبرحا سوى على مستوى المؤخره, و تحصل مشاكل اكبر..\انا اؤمن ان شفائها بكلام الله عز وجل و انها حاله نفسيه, احتاج لنصائحكم. بارك الله فيكم.
  • رد المستشار

  • 2019-01-02

    سلمى عادل عبدالله الخطيب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أهلا بك فى موقع المستشار وإن شاء الله نكون عند حسن ظنك ومساعدتك .
    أختى الكريمة مشكلة ابنتك " حفظها الله ورعاها" هى تأخرها فى الاستقلال أثناء النوم بغرفتها لذا فهى تحتاج صبر طويل منك حتى نجتاز هذه المرحلة والتعامل معها بذكاء وبأساليب مختلفة تعتمد على الحنان والاحتواء ، فمن الطبيعى جدا بعد وضع الطفلة فى غرفة مستقلة أن تظل تعانى من الاستيقاظ فى منتصف الليل وعدم قدرتها على النوم بسهولة وطبيعى عودتها إلى غرفتك مرة أخرى لذا عليكِ :
    _ أولا التعامل معها بمنتهى الحب والاحتواء والبعد تماما عن أسلوب الضرب لأنه سيؤدى لنتيجة عكسية تماما وسيؤثر على نفسية طفلتك .
    _ لا تستجيبي لطلبها ونومها فى غرفتك مهما حصل .
    _ تجديد غرفة طفلتك بما يناسب ذوقها وشغفها ومشاركتها لكِ ذلك باختيار كل شىء جديد يناسب سنها فذلك يعيد لها حبها لغرفتها ويرفع من روحها المعنوية ويوضح أيضا حبك لها وبتكاليف مادية بسيطة جدا .
    _ اجعلى وقت النوم حالة خاصة بينكما بمعنى الجلوس معها بمفردكما ورواية قصة وقراءة قرآن كريم بصوت خافت .
    _ عند عودة ابنتك بعد نومها إلى غرفتك ثانية عليكِ إبقائها معك لمدة نصف ساعة وتهدئتها والتحدث معها بهدوء وحنان وطمئنتها بأن غرفتها قريبة منك تستطيعين سماعها وتلبية ندائها .
    _اتباع أسلوب الثواب والمكافاه عند قيام الطفلة بالنوم فى غرفتها والثناء عليها طوال اليوم (حتى وإن كانت مدة نومها فى غرفتها قليلة أو متقطعة ) .
    _ اجعلى ابنتك تتقرب كثيرا من أختها الأصغر والتعلق بها وإسناد لها مهام تجاه أختها الأصغر مما يخلق بينهم جو أسرى حنون ورغبتهما فى النوم سويا فى نفس الغرفة .
    _وأخيرا إبعاد الأطفال عن المشاكل الأسرية ومشاركة الاب لكِ فى علاج هذه المشكلة ، وعليكِ بالصبر ثم الصبر والاستعانة بالله سبحانه وتعالى وقراءة كتب فى تربية الأطفال .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات