البداية اتصل بنا
المستشارون
استشارات أسرية
استشارات تربوية
استشارات نفسية
استشارات طبية
أكثر الاستشارات قراءة
الإحصاءات
استشارات مبوبة
جديد الموقع
أضف استشارة






Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player




استشارات طبية طب الأسرة تفاصيل استشارة


ارتفاع الغدة الجار كلوية .

عنوان الاستشارة ارتفاع الغدة الجار كلوية .
اسم المستشير هياء
رقم الاستشارة 11476
تاريخ الاستشارة 2008-11-29
عدد قراء الاستشارة 8190

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
انا فتاه اعاني من من ارتفاع في الغده الجار كلويه ونقص شديد في الكالسيوم طلبت من الدكتور المعالج
علاج الارتفاع الحاصل في الغده الجار كلويه لاكنه رفض ويصرف لي علاج لهشاشه العظام ويقول ان سبب ارتفاع
هرمونات الغده الجر كلويه هي هشاشه العظام وليس العكس

افيدوني جزاكم الله خير هل اتبع كلام الطبيب ام اعلاج الغده الجار كلويه لانها هي المسببه لنقص الكالسيوم
وجزاكم الله كل خير على ماتقدمونه من نفع لناس

رد المستشار

اسم المستشار د. خلدون مروان زين العابدين
تاريخ الرد 2008-12-02

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

شكراً للاستشارة .

في الحقيقة يوجد ارتباط وثيق مابين فرط نشاط الغدد جارات الدرق ونقص الكالسيوم العظمي المرضي ونقص تثبته في العظم وهشاشة العظام.

أما فرط نشاط الغدد جارات الكلية ( الغدد الكظرية ) فهي مرض آخر هرموني غير مرتبط بنقص الكالسيوم المرضي .

ويجب ملاحظة مايلي :
هرمون الغدة جار الدرقية (Parathyroid Hormone)
توجد غدتا جار الدرقية على جانبي الغدة الدرقية ، وتفرز هذه الغدد هرمون الغدة جار الدرقية (Parathyroid Hormone-PTH) ، والخلايا المفرزة تُعرف بخلايا شيف (Chief-Cells) ، ويعتبر هرمون الغدة جار الدرقية (PTH) من الهرمونات البروتينية ، حيث يتكون من سلسلة متعددة الببتيدات ، ويتم تنظيم إفراز هرمون (PTH)عن طريق تركيز أيونات الكالسيوم (++Ca)في الدم لوجود علاقة عكسية بينهما .

وظائف هرمون الغدة جار الدرقية (PTH) :
يؤثر هرمون (PTH) على تركيز الكالسيوم في الجسم حيث يزيد تركيز الهرمون بسبب تأثيره المباشر على الكلية والعظام وتأثيره غير المباشر على امتصاص الأمعاء للكالسيوم، ويقل تركيز الفوسفور بسبب التأثير المباشر للهرمون على ترشيح الكلية وأهم وظائف هذا الهرمون هي :

1- التأثير على الكليتين :
يؤثر هرمون (PTH) على الكلية بزيادة امتصاصها للكالسيوم ، وزيادة إفرازها للبوتاسيوم و الفوسفور وحمض الكربونيك (HCO3 , Pi , K+) ، ونقص إفراز أيون الهيدروجين و الأمونيا (H+,NH4) . كما تخضع المواقع الناقلة للصوديوم والكالسيوم والواقعة في الأنابيب البعيدة (Distal Renal Tubule) ، لتأثير زيادة امتصاص الكالسيوم ، أما تأثير الهرمون على الفوسفور فيكمن في تثبيطه لنقل الفوسفات في موقعين مختلفتين أحدهما في الأنابيب البعيدة والآخر في الأنابيب القريبة للكلى (Proximal Renal Tubule) ، وبالتالي يقل تركيز الفوسفور في الدم مقابل زيادة تركيز الكالسيوم .
2- التأثير على العظام :
لهذا الهرمون أربعة تأثيرات على العظام ، تتضمن جميع أنواع الخلايا العظمية :

• تثبيط تصنيع الكولاجين (Collagen) في عملية تكوين العظام (Osteogenesis) التي تتم عن طريق الخلايا المكوّنة (Osteobiast) .
• زيادة قدرة العظام على الامتصاص .
• زيادة تحلل العظام(Osteolysis) عن طريق الخلايا الآكلة (Osteoblast) .
• يزيد من سرعة نضوج أسلاف الخلايا في عملية تحلل الخلايا العظمية (Osteoclast) وعملية تصنيع الخلايا العظمية (Osteoblast) .
ونتيجة لهذه التأثيرات تقل قدرة العظام على الارتباط و الاحتفاظ بالكالسيوم وتبدأ العظام بالتآكل (في الحالة المرضية) .
3- التأثير على الأمعاء (Gastrointestinal Tract) :
كما ذكرت سابقا يتم التأثير على الأمعاء بزيادة امتصاص الكالسيوم و الفوسفور ثم انطلاقه إلى الدم ، يحصل هذا نتيجة التأثير عن طريق تنشيط فيتامين "د" .
والمعدل الطبيعي للغدة جار الدرقية (PTH) هو كما يلي :
• يتراوح بين 30 - 83 بيكو جرام / لتر .
وهناك علاقة بين هرمون الغدة جار الدرقية ومستوى الكالسيوم في الدم حيث يعتبر فرط وقصور وظيفة الغدة جار الدرقية من أهم أسباب ارتفاع وانخفاض مستوى الكالسيوم في الدم ، ويؤدي نقص الكالسيوم في الدم إلى زيادة إفراز هرمون (PTH) عن طريق إثارة الغدة جار الدرقية .
ويفيد تحليل هرمون (PTH) في الحالات التالية :

• لتأكيد تشخيص فرط نشاط الغدة جارالدرقية الأولي (Hyperparathyroidism) .
• للتفرقة ما بين فرط نشاط الغدة جارالدرقية الأولي وجميع الحالات الأخرى التي تؤدي إلى ارتفاع الكالسيوم في الدم .

يعتمد تشخيص فرط نشاط الغدة جارالدرقية الأولي (Hyperparathyroidism) على :
1) ارتفاع الكالسيوم في الدم .
2) انخفاض الفوسفور في الدم .
3) ارتفاع إنزيم الفوسفاتيز القلوي (Alkaline Phosphatase) .
إن ارتفاع الكالسيوم في الدم في نفس الوقت الذي يوجد فيه ارتفاع هرمون (PTH) يكاد أن يكون دليلآ واضحا لتشخيص فرط نشاط الغدة جارالدرقية الأولي .
وكذلك يجب الانتباه لمايلي :

هرمونات الغدة الكظرية
(أ) هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) :
يُصنع هرمون الالدوستيرون في المنطقة الحبيبية من الغدة الكظرية (Zona Granulosa) والعمل الفسيولوجي له هو الحفاظ على أيون الصوديوم في مقابل طرح أيون البوتاسيوم والهيدروجين من الأنابيب البعيدة في الكلية .
والمعدل الطبيعي لهرمون الالدوستيرون (Aldosterone) هو كما يلي :
• يتراوح في الدم ما بين 4 - 9 ميكرو جرام / 100 ملليتر .
• يتراوح في البول مابين 2 - 18 ميكرو جرام / 24 ساعة .
ويفضل قياس الهرمون في البول (24 ساعة بول) حيث يعطي فكرة أصدق من القياس في البلازما .
يرتفع مستوى هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) طبيعيا في الحالات التالية :

1) في الحالات التي يقل فيها تناول الصوديوم مع أخذ كمية مناسبة من البوتاسيوم .
2) بعد التعرق الشديد .
3) في الحمل في الشهور الثلاث الأخيرة منه .
ينخفض مستوى هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) طبيعيا في الحالات التالية :
1) بعد التسريب الوريدي لمحلول ملحي مركز .
2) نقص البوتاسيوم للطعام .
3) شرب السوائل والماء بكثرة .

يرتفع مستوى هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) مرضياً في الحالات التالية :
1) مرض ارتفاع هرمون الالدوستيرون الأولي مثل السرطان (Carcinoma) .
2) مرض ارتفاع هرمون الالدوستيرون الثانوي ، ومن أعراضه :

- فقد الصوديوم بكثرة ، مثل التهاب الكلية المرافق لفقد الملح (Salt Losing Nephritis) .
- التعرق الشديد .
- فقدان الأملاح بعد النزف الشديد .
- الالتهابات الحادة مثل تشمع الكبد وفشل القلب .

ينخفض مستوى هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) مرضياً في الحالات التالية :
1) مرض أديسون .
2) الإعطاء الخاطئ لمحلول ملحي مركز .

ومما سبق يتبين مايلي :
1- إذا كان هناك خلط مابين مفهوم ارتفاع الغدة الجار كلوية والغدد جار الدرق فإن ما سبق أظهر الفرق ومدى الارتباط بينهما ومابين الكالسيوم وفيتامين ( د ) على المستوى الدموي والعظمي .
2- يجب مراجعة الطبيب المعالج وطلب المزيد من الشرح والإيضاح ودقة التشخيص لإزالة الخلط مابين المفاهيم الطبية السابقة .
3- المتابعة الدورية لسويات هرمون جار الدرق والكالسيوم في الدم للكشف عن مدى التجاوب على العلاج وكما ذكرت في رسالتك الكالسيوم وفيتامين ( د ).
4- هناك علاجات إضافية لهشاشة العظام هرمونية : يجب سؤال الطبيب المعالج عنها لضرورتها .
5- الرياضة والنشاط البدني والغذاء الصحي هام في الوقاية من هشاشة العظام واختلاطاته الخطيرة خاصة عند المسنين كالكسور المرضية العفوية في عنق الفخذ والفقرات لتجنب الإعاقة وما يتلوها من مشاكل لا تحمد عقباها.

وفي الختام أتمنى لك دوام الصحة والسعادة وإنني جاهز لمزيد من الإيضاح والشرح ويمكنك طلب مزيد من التفاصيل عبر مراسلتي من خلال هذا الموقع الرائع والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .



استشارات ذات صلة



مقال المشرف
حين يبكي المبدعون
الأشخاص المثيرون للجدل، تكون حياتهم ـ عادة ـ أكثر خصوبة من غيرهم، الناس من حولهم يُبهَرون، ثم يَحْسُدون، ثم يَبْهَتُون، ثم ينهزمون. أما هم فيكونون أمام (حقيقة الحياة والموت) مباشرة، فهم لا يتناسونها، ولا ينشغلون بفلسفتها، ولكنهم يعملون في إطارها بكل وض ...
جديد المشرف
ادارة الاسرة ماليا
رحيل عام عبرة وعبرة
فضائيات السحر .
أطفالنا والرسوم المتحركة ( 2 )
أطفالنا والرسوم المتحركة ( 1 )
في ضيافة مستشار
أ. عدنان بن عبد الله العفالق
شاركنا الرأي
من واقع حياتك الزوجية ... تعتقد بعض الزوجات أن التلفظ بكلمات الحب من قبل الزوج ضروري جداً .بينما يعبر الرجال ( الأزواج ) عن حبهم بأمور أخرى ...كيف يعبر الزوج عن حبه لزوجته ؟
التربية الجنسية والعلاقات الزوجية في الأسرة السعودية
استطلاع الرأى
مدى إقبالك على تفسير الأحلام والرؤى
كثيراً ما ألجأ إلى ذلك
عندما أرى شيئاً مخيفاً
لا ألتفت إلى ذلك
نتيجة الإستطلاع
المراسلات
الرئيسية عن الموقع سجل الزوار أرسل مقالا خريطة الموقع اتصل بنا
المستشار