400 فتاة سعودية يواجهن عضل الزواج في المحاكم .



دبي - قناة العربية


واحدة تحاول الانتحار.. ومسؤول يؤكد ارتفاع الوعي بالحقوق الأساسية .
تجددت المطالبات بإيجاد حلول لقضايا عضل الفتيات السعوديات ومنعهن من الزواج من قبل أولياء أمورهن، بحسب تقرير لقناة "العربية"، الأحد 7 يوليو/تموز.

وأتت آخر هذه المطالبات من فتاة في مدينة "تبوك" السعودية، نشرت صحيفة "المدينة" قصتها، وذلك بعد محاولتها الانتحار بسبب رفض والدها تزويجها، حيث ناشدت الفتاة أمير المنطقة للتدخل في حل قضيتها.

يذكر أن تقريرا لوزارة العدل ذكر أن قضايا عضل الفتيات المنظورة في المحاكم السعودية، وصلت إلى نحو 400 قضية العام الماضي.

وأشار التقرير إلى أن هناك قضايا عديدة لا تصل إلى المحاكم نظراً للأعراف الاجتماعية المحافظة في المملكة.
وقال الدكتور ناصر العود مستشار وزير العدل السعودي للبرامج الاجتماعية، لقناة "العربية"، إن عدد قضايا عضل الزواج يتزايد من عام إلى آخر في المحاكم السعودية بنسبة كبيرة.

وذكر أن هذه الظاهرة مردها إلى ارتفاع وعي الفتيات بحقوقهن الأساسية، ومنها الحق في الزواج.
وأوضح أن عدد القضايا يمثل جزءاً من معاناة أكبر ربما لا تظهر على السطح.

وأشار إلى أن وزارة العدل تنظم العديد من برامج التوعية، والتي تعتبر عضل الفتيات عن الزواج نوعاً من العنف الأسري.




المصدر : العربية نت ، نشر بتاريخ 07/07/13 .





    مقال المشرف

أولادنا بين الرعاية والتربية

هل ستكفي تلك الفائدة الرائعة التي تداولها الناس عبر وسائل التواصل الاجتماعي لحل معضلة الفهم الخاطئ، والخلط المسيء للمسؤولية الوالدية، بين الرعاية والتربية، فلا أزال أسمع من يمن على أولاده بأنه يقدم لهم كل ما يحتاجون وأكثر، ولكنهم أخفقوا في دراست

    استطلاع الرأي

أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات