مبتعث بجامعة جازان يحصل على أفضل ورقة بحثية ببرنامج الدكتوراة



عمر عريبي- سبق- جازان:


حصل مبتعث جامعة جازان حسن بن قصادي آل مهدي، طالب الدكتوراة في جامعة برونيل ببريطانيا بكلية إدارة الأعمال، على أفضل ورقة بحثية مقدمة في المؤتمر السنوي الخاص بطلاب برنامج الدكتوراة، الذي شارك فيه أكثر من 130 طالباً.

وكان موضوع الورقة البحثية التي تقدم بها "آل مهدي" بعنوان "دور مؤسسات التعليم العالي في تعزيز وتعليم ريادة الأعمال من خلال برامج تطوير التعليم كجزء من نظام التعليم في المملكة"، ناقشت كيفية القضاء على البطالة من خلال اعتماد الطالب الجامعي على إدارة مشروعه بأفكار تغنيه عن البحث عن وظيفة.

ونال البحث عبر الأفكار والأهداف التي انطلق منها الباحث جائزة أفضل ورقة بحثية مقدمة، في المؤتمر السنوي الذي يحظى بمتابعة من الكثير من المجلات العلمية المحكمة في مجالات متنوعة، كما تتوجه إليه أنظار الباحثين والدارسين بشكل سنوي من أجل الاستفادة من الأفكار الجديدة المقدمة من الطلاب في العديد من العناوين البحثية المطروحة.

وقال الطالب "آل مهدي": "إن ما تحقق له من إنجاز يعود في المقام الأول إلى دعم جامعتي، جامعة جازان، وما تقدمه من جهود ملموسة في دعم أبنائها المبتعثين".

يذكر أن جامعة جازان تحرص على تلقي طلابها التحصيل الدراسي المميز، من خلال جامعات مرموقة للخروج بأفضل النتائج، وتهيئة جيل يواكب ركب التحضر والرقي بالإنسان ليشارك في صناعة التاريخ، وخدمة الوطن، حيث شمل الابتعاث عدداً من الدول مثل أمريكا وأستراليا وألمانيا وفرنسا والسويد وإسبانيا واليابان وإيرلندا وبريطانيا.




المصدر: صحيفة سبق ، نشر بتاريخ 6/05/2013 .




    مقال المشرف

القطاع غير الربحي ورؤيتنا الوطنية

قرابة ألف رجل وامرأة يحتشدون في فندق ردس كارلتون الرياض؛ ليطلقوا حمَامَات المستقبل الوضيء للعمل الخيري في وطن الخير المملكة العربية السعودية، وبشائر النماء في زمن الحروب والنضوب تؤكد أن مقدرات الوطن ليست محصورة في النفط، بل هي هناك في العنصر البشر

    في ضيافة مستشار

د. أحمد فخري هاني

د. أحمد فخري هاني

    استطلاع الرأي

أتحدث مع شريك الحياة حول سلبيات وممارسات وقعت فيها في الماضي قبل الزواج
  • كثير
  • أحياناً
  • نادرا
    • المراسلات