نخبة أطباء يجتمعون في اللقاء السنوي لطب الأسنان بالسعودية .



العربية.نت –


16 متنافساً على جائزة أفضل طبيب مقيم من جميع التخصصات
يعقد اللقاء السنوي لطب الأسنان في الثاني من مايو بمقر الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، حيث يعتبر هذا اللقاء مادة علمية خصبة لتبادل العلم والخبرات والالتقاء بنخبة من الأطباء في جميع مجالات طب الأسنان.
وتبرز أهم نقاط الاجتماع بمعرفة المفاهيم الحالية في طب الأسنان والطب المبني على البراهين، ومعرفة أدوات وتقنيات طب الأسنان الحديث. وسيشمل هذا اللقاء اجتماعاً هاماً لمناقشة استراتيجيات التعليم الحديثة وطرق تحسين التدريب في حدود المعايير التي وضعتها الهيئة السعودية للتخصصات السعودية.
وفي نفس اللقاء، سيتم التنافس للحصول على جائزة أفضل طبيب مقيم من جميع التخصصات البالغ عددها ثمانية، وسيمثل 16 متسابقاً أمام لجنة تحكيم مكونة من مجموعة من الأطباء الاستشاريين والأكاديميين، وسيتم في نفس اليوم تقديم عروض الملصق العلمي من خريجي شهادة الاختصاص السعودية في الأعوام السابقه، إضافة إلى وجود معرض مصاحب لهذا اليوم.
وقال الدكتور سعود أورفلي، رئيس المجلس العلمي: "لقد نجحنا في الملتقيات السابقة، وسنحرص أن يكون النجاح نهجنا في الملتقيات القادمة، باعتبارها منصة لتبادل المعلومات العلمية الجديدة والاستفادة منها من خلال تلاقي الخبرات وتبادلها بين المشاركين، مما يعزز أهمية هذه الملتقيات، لمساهمتها في عرض أحدث وأهم التطورات والتجديدات في هذه المهنة".
وقالت الدكتورة ريم الضلعان، رئيس اللجنة العلمية لإصلاح الأسنان ونائب رئيس اللجنة المنظمة: "نحن نعمل حالياً على توسيع فكرة هذا اللقاء ليشمل دول مجلس التعاون الخليجي، وأتت هذه الفكرة من خلال النجاح الذي حصدناه، والاستفادة التي نالها عليها المشاركون، كما سنحاول إدخال فعاليات جديدة وأنشطة لاستقطاب المهتمين في هذا التخصص، مساهمة منا في نشر التوعية اللازمة في هذا المجال".
يمثل ضيف الشرف في هذه السنة الدكتور بندر القناوي، المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بالحرس الوطني، وسيتم إلقاء كلمة لكل من الدكتور عبدالعزيز الصايغ، الأمين العام للهيئة السعودية للتخصصات الصحية، والأستاذ الدكتور سليمان العمران، الأمين المساعد للهيئة السعودية للتخصصات الصحية.
الجدير بالذكر أن فكرة شهادة الاختصاص السعودية في طب الأسنان انطلقت في عام 1999، وذلك لوجود أعداد كبيرة من أطباء الأسنان الطامحين للتخصص في العديد من المجالات في هذا الوطن، حيث يتم تدريب الأطباء المقيمين في المراكز الطبية المعتمدة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، ويتم الإشراف عليهم من قبل استشاريين لهم باع طويل وخبرة في المجال. وتمتد مدة الدراسة من 4-5 سنوات تبعاً للتخصص، ويتخرج الطبيب المقيم بدرجة نائب أول ويتطلب سنوات من الخبرة للحصول على درجة استشاري. وتم تخريج نحو 250 طبيباً منذ بداية البرامج، وتم مؤخراً اعتماد برنامج الزمالة في زراعة الأسنان كتخصص دقيق.





المصدر : العربية نت ، نشر بتاريخ 16/04/2013





    مقال المشرف

القطاع غير الربحي ورؤيتنا الوطنية

قرابة ألف رجل وامرأة يحتشدون في فندق ردس كارلتون الرياض؛ ليطلقوا حمَامَات المستقبل الوضيء للعمل الخيري في وطن الخير المملكة العربية السعودية، وبشائر النماء في زمن الحروب والنضوب تؤكد أن مقدرات الوطن ليست محصورة في النفط، بل هي هناك في العنصر البشر

    في ضيافة مستشار

د. أحمد فخري هاني

د. أحمد فخري هاني

    استطلاع الرأي

أتحدث مع شريك الحياة حول سلبيات وممارسات وقعت فيها في الماضي قبل الزواج
  • كثير
  • أحياناً
  • نادرا
    • المراسلات