برعاية أمير الشرقية جمعية «وئام» تزف العرسان .




الدمام - عبدالمحسن بالطيور


بدأت جمعية وئام للرعاية الأسرية بالمنطقة الشرقية الأربعاء الماضي وعلى مدى ثلاثة ايام بتسليم الاثاث للعرسان الذي ستزفهم الجمعية غداً (الأحد) برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد أمير المنطقة الشرقية حيث تم توزيع اكثر من 400 مكيف و200 ثلاجة و200 فرن و200 غسالة و200 مكنسة على العرسان الجدد بقيمة تجاوزت المليون ريال مقدمة من سيدة الأعمال هادية بنت عبداللطيف جميل.

وقد تم رصد تلك المشاهد الفرائحية التي ارتسمت على وجوه المستفيدين من هذا الدعم السخي وكانت تلك المشاعر تلهج بالدعاء لمن دعمهم في تحقيق طموحهم بإكمال نصف دينهم وكانت تلك المشاعر لغتها واحدة ما بين ذوي احتياجات خاصة وما بين أسوياء، فهم في هذه الفرحة سواء وخاصة ما قام به متطوعو وئام من تسهيل كل الاجراءات التي تختصر المسافات والوقت لتسليم تلك الهدايا والادوات حيث لا يستغرق زمن التسليم اكثر من 5 دقائق وبسلاسة وببسمات تعلو الوجوه، فالجميع فرحون بهذه المناسبة السعيدة.





حيث يقول عبدالله الدامغ من ذوي الاحتياجات الخاصة إن المشاعر لا توصف في هذه اللحظات حيث يدرك الانسان من خلال هذا الموقف ان الدنيا لا زالت بخير من خلال هؤلاء الشباب منتسبي جمعية وئام وهم يساعدوننا ويسهلون أمرنا.

وقال الدامغ إن الاعاقة لا تمنع صاحبها من ممارسة حياته بالشكل الطبيعي ويختلط بالمجتمع شاكرا في ذات السياق مدير جمعية وئام الدكتور محمد العبدالقادر على خدمته لنا فهو منذ قدوم المستفيد لهذا المكان وهو يستقبله ويسهل أمره فجزاه الله خير الجزاء وجميع متطوعي الجمعية.

اما خالد السالم فيقول إنني في هذه اللحظات (مستانس ومبسوط) لانني ازحت هما كبيرا بخصوص الاثاث ونحن بانتظار الزفاف الاحد القادم وجزى الله الجمعية خير الجزاء على ما قدمت لنا من دورات واعانات وكل ما يعين الشاب المقبل على الزواج.

ويقول خليفة الدوسري إن مشاعره طيبة ولا توصف بمناسبة استلامه لاثاث شقة العمر حيث استاجرت الشقة وهذا اثاثها ولا أملك الا ان اقول شكرا وئام فأنت حقا لإسعاد الأنام.

وكان الملفت للمشاهد اثناء تسليم الاثاث ذلك الأب الذي امتلأت حركاته فرحا بتسلم ابنه للاثاث ومن فرحه قام بتقبيل رأس مدير الجمعية بشكل فيه اصرار على ان هذا اقل ما يقدمه لمن هم وراء هذه السعادة عليه وعلى ابنه العريس سعد صلاح المبيض حيث يقول ابو سعد إنها فرحة لا يعادلها فرحة عندما تجد أناساً يقفون معك في فرح ابنك فجزاهم الله الف خير وكثر من امثالهم واختصر في نهاية كلامه بالقول موقف نبيل ولن يجدوا منا الا الدعاء.

اما علي مدخلي فيقول انا مبسوط جدا وجزا الله وئام خير الجزاء فلم يكلفوننا مراجعات ولا مشاوير فقط عندما قدموا لنا الدورة والمساعدة وقالو لنا انتظروا رسالة تسلم الاثاث وعندما وصلت امس بالموعد المحدد لي بالاستلام والمكان جئت ولم استغرق اكثر من 5 دقائق.

وأخيرا يقول ناصر الزوبري إنه سعيد ومشاعره تملؤها الفرحة والأنس يخالج نفسه بهذا الدعم الذي لم يكن موجودا لا على الساحة الشرقية ولا على مستوى المملكة فوئام اثبتت انها تعمل باحترافية وفي صمت لا يقطعه الا الانجاز ودعم الشباب والاسرة لمستقبل اكثر استقرار.

من جهته اوضح مدير خدمات المستفيدين بالجمعية عصام الصفيان ان تسليم الاثاث تم بيسر وسهولة لجميع العرسان المئتين وفق استعدادت وئام منذ فترة طويلة.

وثمن مدير عام الجمعية الدكتور محمد العبدالقادر في نهاية ايام التسليم الجهات التي ساهمت في توزيع الاثاث وفي مقدمتهم مجموعة شركات هادية بنت عبداللطيف جميل المحدودة على تبرعهم بالأجهزة الكهربائية للعرسان وشركة احمد ابراهيم الخلف وشريكه المحدودة ومجموعة اليمامة للمقاولات وذلك لمسهامتها بالعمالة في التنزيل والتحميل على مدى 3 ايام سائلين الله لهم البركة في أعمالهم وأعمارهم وذرياتهم.




المصدر : صحيفة الرياض ، العدد 16147 .




    مقال المشرف

المراهقون.. المستقبل الأقرب

«إلى التي قالت لي ذات ليلةـ وأنا في السابعة من عمري- هل صليت العشاء؟ فقلت لها كاذبا: نعم! فنظرت إلي نظرة شك، وقالت: قل ما شئت.. ولكنه قد رآك، فأفزعتني: «قد رآك» هذه.. وجعلتني أنهض لأصلي.. رغم ادعائي الكاذب! إلى أمي». هكذا أهدى الأستاذ ع

    في ضيافة مستشار

د. أحمد فخري هاني

د. أحمد فخري هاني

    استطلاع الرأي

أتحدث مع شريك الحياة حول سلبيات وممارسات وقعت فيها في الماضي قبل الزواج
  • كثير
  • أحياناً
  • نادرا
    • المراسلات