1500 شاب وفتاة و12500 ساعة تدريبية محصلة برنامج «اصنع مهارة 8» .




الدمام - إبراهيم الشيبان


اختتمت أمس فعاليات برنامج "أصنع مهارة8" في نسخته الثامنة بعد أن استمر أربعة أسابيع تحت رعاية نائب أمير المنطقة الشرقية سمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد وتنظيم مركز التنمية الاجتماعي بحي الروضة - الاتصالات – الريان – الواحة –بمدينة الدمام , حيث شهد البرنامج إقبالا كبيرا من كافة الجنسين رجالا ونساء للاستفادة من الدورات التدريبية والفعاليات المختلفة التي قدمها نخبة من المدربين المعتمدين بالمملكة ودول الخليج العربي طارحين خلالها العديد من المهارات والخبرات في مجالات متنوعة تحظى باهتمام أفراد المجتمع وتساعدهم على تطوير قدراتهم وإمكاناتهم البشرية.

وأكد رئيس اللجنة الاجتماعية بحي الروضة الشيخ محمد الخميس، استفادة أكثر من ل1500 شاب وفتاة انخرطوا في 12500 ساعة تدريبية في برنامج "اصنع مهارة 8" , مبينا الخميس نجاح برنامج "اصنع مهارة 8" من خلال شركاء النجاح كما وصفهم والبرامج الجديدة التي درست بعناية طيلة 6 اشهر الى جانب مقومات النجاح بوجود الكوادر المتخصصة والمدربين الذين تم احضارهم في هذا البرنامج الذي ساعد الاسرة السعودية في استغلال وقت الابناء والفتيات طيلة 25 يوما ماضية من الساعة الرابعة عصرا الى الحادية عشر مساء.

وكشف الخميس، بان اللجنة قامت بتوظيف 50 شابا وفتاة في البرنامج التدريبي "اصنع مهارة 8" لهذا العام ضمن ست لجان يقومون من خلالها بمهام مختلفة تخدم جانب الدورات بشكل عام.

وقال: ببرنامج اصنع مهارة حققنا استراتيجية شركاء النجاح بالشراكة مع دار اليوم وغرفة الشرقية مبينا أن الدورة الثامنة لبرنامج اصنع مهارة شهدت نجاحاً كبيراً نوعاً وكماً.

وأضاف ان الأرقام تؤكد أن البرنامج يشهد نمواً عاماً بعد آخر ويزداد انتشاراً وتأثيراً خلال هذه الدورة، منوها الى ان نسبة النمو والإقبال على البرنامج تعد وثبة جديدة للبرنامج تؤكد أنه يسير في الطريق الصحيح.

ولفت رئيس اللجنة أن فريق العمل أضحى في هذه الدورة أكثر احترافية بفضل الخبرة التي يجنيها الفريق عاماً تلو الآخر جازماً أن الدورات القادمة للبرنامج ستحلق به نحو آفاق أرحب من العمل الاجتماعي التنموي.

واعتبر الخميس إرادة الفريق وإصراره على إيجاد نموذج احترافي لبرنامج تدريبي مهاري متميز هو أول عناصر نجاح البرنامج فضلاً عما تنتهجه اللجنة من أهداف استراتيجية تبنى من خلالها مد الجسور مما كان له عميق الأثر في تحقيق هذا النجاح وإعطاء البرنامج مزيداً من الزخم على جميع المستويات والذي تحقق من خلاله بناء شراكة استراتيجية.

ووجه الخميس الشكر في ختام البرنامج لراعي البرنامج سمو الأمير جلوي بن عبد العزيز نائب أمير المنطقة الشرقية ولكل من ساهم في انجاح البرنامج من شركاء ورعاة وداعمين ومدربين وفريق عمل من رجال ونساء اجتهدوا كثيراً للخروج بهذا المستوى.

في السياق نفسه اختتمت ايضا لجنة التنمية الاجتماعية النسائية بحي الروضة بالدمام برنامجاً لتأهيل 400 فتاة لسوق العمل ضمن برنامج"اصنع مهارة" حيث قدم البرنامج الذي يشرف عليه مختصون نحو 20 دورة متخصصة تمثل كل منها مهنة مستقلة ، تم اختيارها بناء على دراسة مسحية عن احتياجات سوق العمل للمهن النسائية بحسب هالة موسى رئيسة القسم النسائي بالجنة التنمية الاجتماعية بحي الروضة بالدمام، مؤكدة في السياق ذاته بأن جميع الدورات معتمدة من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني،

كما تم تخصيص اماكن للمعاقات بملاحقاتها، مضيفة بأن هذه الدورات قدمت ضمن خطة البرنامج المجدولة، وراعت تكثيف تدريب الفتيات على العديد من الجوانب النفسية والمهارية والفنية، إضافة إلى تدريبهم على بعض المهارات التي يحتاجها سوق العمل آخذين في الاعتبار العائد الاستثماري المجدي للفتيات لكي يؤسسوا مشاريع تكون فيها فرص النجاح أكبر, ولفتت بأن البرنامج لم يهمل الجوانب الأسرية للفتيات حيث أن معظم الفتيات المتقدمات على البرنامج هم من الفئة العمرية 17 – 28 عاماً.





المصدر : صحيفة الرياض ، العدد 16084 .




    مقال المشرف

المراهقون.. المستقبل الأقرب

«إلى التي قالت لي ذات ليلةـ وأنا في السابعة من عمري- هل صليت العشاء؟ فقلت لها كاذبا: نعم! فنظرت إلي نظرة شك، وقالت: قل ما شئت.. ولكنه قد رآك، فأفزعتني: «قد رآك» هذه.. وجعلتني أنهض لأصلي.. رغم ادعائي الكاذب! إلى أمي». هكذا أهدى الأستاذ ع

    في ضيافة مستشار

د. أحمد فخري هاني

د. أحمد فخري هاني

    استطلاع الرأي

أتحدث مع شريك الحياة حول سلبيات وممارسات وقعت فيها في الماضي قبل الزواج
  • كثير
  • أحياناً
  • نادرا
    • المراسلات