أواصر تحذر من مواقع الزواج المجهولة على الإنترنت .




عاجل(منى المحمد)

حذرت الجمعية الخيرية لرعاية الأسر السعودية في الخارج " أواصر" من ظاهرة انتشار مواقع مجهولة على شبكة الإنترنت تدعي تيسير الزواج من نساء من خارج المملكة، وكذلك بعض القنوات التلفزيونية الفضائية التي تبث إعلانات الزواج .

وقالت " أواصر" في بيان لها ضمن فعاليات الحملة التوعوية بأضرار الزواج العشوائي من الخارج إن الكثير من هذه المواقع والإعلانات التلفزيونية مجرد وسيلة لابتزاز المواطنين والحصول على أموالهم أو "توريطهم" في الزواج من نساء وفتيات خارج المملكة مقابل مبالغ مالية كبيرة ، لا سيما خلال شهور الصيف حيث السفر للخارج للسياحة .

وأشارت "أواصر" في بيانها إلى أن سماسرة الزواج في الخارج، يسعون من خلال هذه المواقع المجهولة والإعلانات التلفزيونية التي يتم بثها رسائل شخصية على بعض القنوات الفضائية إلى "اصطياد" الذين يسافرون للخارج خلال الإجازة الصيفية للسياحة ، لافتة إلى أن بعض هذه المواقع تقف ورائها بعض العصابات التي تروج لأعمال محرمة منها الاتجار في البشر وغيرها من أشكال الجريمة المنظمة.
وأكدت الجمعية الخيرية لرعاية الأسر السعودية في الخارج أن إعلانات الزواج من الخارج التي تحمل أسماء مختلفة وتبث عبر هذه المواقع بدعوى "تيسير الزواج" وتقترن بنشر صور مجهولة لنساء وفتيات يتمتعن بقدرعالٍ من الجمال "لا تتعدى كونها فخاً " للإيقاع بالشباب والاستيلاء على أموالهم بأساليب مختلفة.

وشددت "أواصر" على ضرورة اتباع الإجراءات النظامية والخاصة بالزواج من الخارج، التي تشمل الحصول على تصريح بذلك من وزارة الداخلية وتوثيق الزواج لدى السفارات السعودية في الخارج،لتجنب المخاطر الكبيرة والحيل الماكرة لسماسرة الزواج الذين ينتشرون في كثير من الدول التي يقصدها المواطنون خلال الصيف.




المصدر : صحيفة عاجل ، نشر بتاريخ 11/08/1433 هـ





    مقال المشرف

المراهقون.. المستقبل الأقرب

«إلى التي قالت لي ذات ليلةـ وأنا في السابعة من عمري- هل صليت العشاء؟ فقلت لها كاذبا: نعم! فنظرت إلي نظرة شك، وقالت: قل ما شئت.. ولكنه قد رآك، فأفزعتني: «قد رآك» هذه.. وجعلتني أنهض لأصلي.. رغم ادعائي الكاذب! إلى أمي». هكذا أهدى الأستاذ ع

    في ضيافة مستشار

د. أحمد فخري هاني

د. أحمد فخري هاني

    استطلاع الرأي

أتحدث مع شريك الحياة حول سلبيات وممارسات وقعت فيها في الماضي قبل الزواج
  • كثير
  • أحياناً
  • نادرا
    • المراسلات