لأول مرة.. السعودية تشارك في مسابقة دولية في القرآن الكريم مخصصة للنساء .




الرياض ـ لها أون لاين(صحف):


تنافس المملكة العربية السعودية ولأول مرة في المسابقة الهاشمية الدولية للإناث لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها السابعة، المقامة حالياً في العاصمة الأردنية "عمان" وتستمر حتى يوم غد السابع عشر من شهر رجب الجاري ١٤٣٣هـ

وأوضح الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم بوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الدكتور منصور السميح بأن الأمانة العامة للمسابقة في الوزارة رشحت لهذه المسابقة حسناء بنت علي بن أحمد الحارثي الطالبة بالجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمنطقة المدينة المنورة، والفائزة بالترتيب الثاني في الفرع الثاني في المسابقة المحلية لهذا العام ١٤٣٣هـ، ويرافقها محرمها والدها علي بن أحمد الحارثي.

ونقلت صحيفة الرياض قوله: إن المملكة ستشارك كذلك ولأول مرة في عضوية لجنة التحكيم لهذه المسابقة حيث رشحت الأمانة العامة للمسابقة الدكتورة عزيزة بنت حسين اليوسف أستاذ مساعد في جامعة طيبة بالمدينة المنورة ومحرمها يوسف بن حسين اليوسف، التي تتكون من محكمات من المملكة الأردنية الهاشمية، والمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

يذكر أن المسابقة تشتمل على ثلاثة مستويات: المستوى الأول: حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التفسير وحسن الأداء.

المستوى الثاني: حفظ عشرين جزءاً متتالياً من القرآن الكريم مع حسن الأداء.

المستوى الثالث: حفظ عشرة أجزاء متتالية من القرآن الكريم مع حسن الأداء.

ويتنافس في المسابقة ثلاث وثلاثون متسابقة من ثلاثين دولة عربية، وإسلامية بما فيها المملكة الأردنية الهاشمية.




المصدر : لها أون لاين ، نشر بتاريخ 06/05/2012 .




    مقال المشرف

المراهقون.. المستقبل الأقرب

«إلى التي قالت لي ذات ليلةـ وأنا في السابعة من عمري- هل صليت العشاء؟ فقلت لها كاذبا: نعم! فنظرت إلي نظرة شك، وقالت: قل ما شئت.. ولكنه قد رآك، فأفزعتني: «قد رآك» هذه.. وجعلتني أنهض لأصلي.. رغم ادعائي الكاذب! إلى أمي». هكذا أهدى الأستاذ ع

    في ضيافة مستشار

د. أحمد فخري هاني

د. أحمد فخري هاني

    استطلاع الرأي

أتحدث مع شريك الحياة حول سلبيات وممارسات وقعت فيها في الماضي قبل الزواج
  • كثير
  • أحياناً
  • نادرا
    • المراسلات