الآباء يصابون أيضاً باكتئاب ما بعد الولادة .





لندن ( ي ب أ)



وجدت دراسة جديدة أن الآباء أيضاً قد يصابون باكتئاب ما بعد الولادة، وبإمكانهم أن ينقلوا الحالة لأطفالهم بسبب عدم قضائهم وقتاً كافياً معهم.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الباحثين بجامعة "أكسفورد" وجدوا أن الآباء يعانون من اكتئاب ما بعد الولادة، الذي غالباً ما يصيب الأمهات، وقد يصل لحد انتقال هذه المشكلات النفسية إلى الأطفال.

وتصيب هذه الحالة قرابة 5 بالمئة من الآباء الجدد ويُعتقد أن سببها قلة النوم الليلي والمسؤوليات الأبوية.

وأظهرت الدراسة أن الآباء المكتئبين يمضون وقتاً أقل مع أطفالهم ليتحدثوا ويلعبوا معهم.

ويعتقد الباحثون أن هذا النقص بالتفاعل بين الأب والطفل خلال الأشهر الأولى من حياة الأخير قد يؤدي إلى مشكلات سلوكية عنده.





المصدر: صحيفة الرياض ،العد 16000 .




    مقال المشرف

أولادنا بين الرعاية والتربية

هل ستكفي تلك الفائدة الرائعة التي تداولها الناس عبر وسائل التواصل الاجتماعي لحل معضلة الفهم الخاطئ، والخلط المسيء للمسؤولية الوالدية، بين الرعاية والتربية، فلا أزال أسمع من يمن على أولاده بأنه يقدم لهم كل ما يحتاجون وأكثر، ولكنهم أخفقوا في دراست

    استطلاع الرأي

أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات