الملتقى الأول للسمنة بجدة يطلق أعماله.



جدة - الرياض:


تنتطلق أعمال الملتقى الأول للسمنة يوم السبت برعاية صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة ، والذي تنظمه مديرية الشؤون الصحية في مدينة جدة تحت شعار "السمنة داء ومكافحتها واجب الجميع" ، بمشاركة تيفال السعودية، حيث يناقش الملتقى أسباب السمنة التي تعاني منها شريحة كبيرة من المجتمع السعودي، وبحث كافة الحلول العملية والعلمية التي من شأنها أن تساعد على تقليل هذه النسبة.

ويهدف الملتقى الذي يحتضن فعاليته فندق هيلتون جدة إلى توعية وتثقيف مختلف شرائح المجتمع بمخاطر السمنة وآثارها السلبية على الفرد بشكل خاص والمجتمع بشكل عام، إضافة إلى الأمراض المصاحبة لها، وكيفية التعامل معها وتجنبها. هذا ويقام على هامش الملتقى معرض توعوي مصاحب للملتقى، تشارك فيه مجموعة من القطاعات الصحية الحكومية والخاصة، وتيفال السعودية وشركات أغذية وغيرها.

وفي تعليق للدكتور سامي باداوود مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة، ذكر أن برنامج الملتقى ينقسم إلى قسمين يتضمن الأول محاضرات علمية يقدمها نخبة من الإستشاريين المتخصصين في مجال التغذية والأدوية، وتستهدف الأطباء والفنيين والمتخصصين في مجال التغذية والتمريض والسكري، بواقع 13 ساعة تدريبية معتمدة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية. أما القسم الثاني فيشتمل على الجانب التوعوي للجمهور من الطلاب والطالبات والأسر، الذين سيحضرون الفعاليات.

وفي ذات السياق، صرّح المدير التنفيذي لشركة مجموعة العيسائي للأجهزة المنزلية المحدودة، الأستاذ محمد القنواتي قائلاً: "تعتبر مشاركتنا في هذا الملتقى عبر "تيفال السعودية" هي ضمن إستراتيجتنا الخاصة بخدمة المسؤولية الإجتماعية، حيث نود أن نقدم خيارات توعوية صحية وحلول مبتكرة لكافة شرائح المجتمع، للتقليل من نسب البدانة المرتفعة، والإرتقاء بالإنسان السعودي نحو حياة أكثر صحة."

وأضاف القنواتي أن عملية الطهي الصحي باستخدام أحدث المنتجات والابتكارات العالمية التي تقدمها تيفال بتقنية فرنسية، تعد الخيار الأول لتحضير الأطعمة بأقل كمية دهون ممكنة مع الحفاظ على كمية الفيتامينات والبروتينات والعناصر الغذائية الأخرى الموجودة في الأطعمة. حيث أصبح من الممكن الآن بإستخدام تكنولوجيا "الأكتي-فراي/ActiFry" الحديثة تحضير حوالي كيلو ونصف من البطاطس بملعقة زيت واحدة فقط ، دون المساس بلذة وطعم البطاطس المعتاد.







المصدر: صحيفة الرياض ،العدد 15999 .




    مقال المشرف

المراهقون.. المستقبل الأقرب

«إلى التي قالت لي ذات ليلةـ وأنا في السابعة من عمري- هل صليت العشاء؟ فقلت لها كاذبا: نعم! فنظرت إلي نظرة شك، وقالت: قل ما شئت.. ولكنه قد رآك، فأفزعتني: «قد رآك» هذه.. وجعلتني أنهض لأصلي.. رغم ادعائي الكاذب! إلى أمي». هكذا أهدى الأستاذ ع

    في ضيافة مستشار

د. أحمد فخري هاني

د. أحمد فخري هاني

    استطلاع الرأي

أتحدث مع شريك الحياة حول سلبيات وممارسات وقعت فيها في الماضي قبل الزواج
  • كثير
  • أحياناً
  • نادرا
    • المراسلات