ابني و الجوال

ابني و الجوال

  • 40459
  • 2018-07-06
  • 98
  • أم سعيد

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته \بداية اشكر لكم مجهودكم الرائع في هذا الموقع \وقد اعتدت على استشارتكم واستفساركم والاستزاده بما فيه من خير وفير فجزاكم الله عنا خير الجزاء وبعد ... \ولدي الاكبر عمره 9 سنوات ذكي ومتفوق دراسيا وحواري وحساس ملتحق بتحفيظ للقران والان مشترك في نادي صيفي \ليس لديه من الاصدقاء والجيران ونخاف عليه من الشارع في هذا الزمان \لدينا ممشى جميل امام منزلنا نسمح له بالنزول وركوب الدراجه في فترة العصر \وقد اشترينا له هاتف نقال من النوع القديم جدا ( ابو كشاف ) للتواصل معه بالاتصال \يخجل من اي استهزاء من اقرانه او اي احد \لديه اخ عمره 3 سنوات متحسس منه كثيرا ونحاول بقدر الامكان ان نوفق بينهم \لديه توتر عال وكان يقضم اظافره والان يعض على احد اصابعه اذا توتر او غضب \لديه تبول لاارادي ونتعامل معاها بهدوء وتعاون \مشكلتنا معه في هذه السنة انه يلح وبشده ان يقتني احد الاجهزه الذكيه\وخصوصا ان اولاد اعمامه من هو في سنه واكبر لديهم جوالات وايبادات \والان اصبح مدمن على مشاهدة التلفاز ويسهر فالليل ويقضي وقت طويل وهو يشاهد التلفاز رغم محاولاتنا في تقنين الوقت قدر المستطاع الا ان توصلنا اليوم لاغلاق التلفاز من البيت لمدة طويله الى ان ينتظم فالوقت ويمارس الانشطة الحياتيه بتوازن \لاحظت مؤخرا انه ينجذب لبرنامج غنائي يحكم بين المتسابقين وقنوات رسوم متحركة ليست ذات هدف \كان لديه اشتراك في احد القنوات الاسلاميه الهادفه بتلفاز خاص في غرفته الا انه لايغلق التلفاز نهائيا اعتاد على صوته حتى وهو يلعب او يكتب مما اضطرنا الى اخراج من غرفته والان التلفاز الوحيد فالمنزل في احد المجالس \انا ووالده لانقضي اكثر من نصف ساعه فاليوم واحيانا كثيره بدون ولانكترث لمشاهدته \سؤالي هو \هل التصرف الذي قمنا به معه سليم ؟ وهل توتره من شدة حرصنا عليه ؟؟ \وماهي السن المناسبه لاقتناء الهاتف الذكي والايباد خصوصا ان له اخ اصغر وسيقلده ؟ \وكيف يتصرف ابني في حال استهزأ به احد من اقرانه لعدم امتلاكه جوال حديث ؟ \وجزاكم الله عنا خير الجزاء \\
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-07-10

    أ. فؤاد بن عبدالله الحمد

    أختي الكريمة أم سعيد أسأل الله تعالى أن يقر عينكِ بإبنكِ الغالي وجميع إخوته ، كما أشكركِ على حرصك وتلمس النصح والمشورة ، وزيارتكِ الطيبة لموقع المستشار ؛ أختي الكريمة قرأت رسالتكِ الطيبة والذي يظهر لي - والله أعلم - أن طفلكِ وخاصة في هذه المرحلة الحرجة ، عمر ال9 سنوات و ما يحتاجه أكثر هو الجلوس معه شخصياً ، وتلمس حاجاته العاطفية والنفسية ، والتي هي مكمن شخصيته لاحقاً ، كل ما سبق أن ذكرته من عنايتك به وتأمين مستلزماته المادية، هو أمر طيب ، واقتناء الجوال في هذا العمر ليس فيه حرج إن أدرك هذا الابن طريقة استخدامه وكيف يتعامل معه ، وما يمر به من تحسس تجاه أخيه ذو الثلاث سنوات؛ هي من الغيرة الطبيعية التي تحدث بين الأخوة ، وهنا يأتي دوركِ أنتِ وزوجكِ الكريم في إحتواءهما معاً ، وإشباعهما معاً بالحب والعناية ، وجعل الأخ الأكبر عوناً لأخيه الأصغر ، وتعليمه هذا الأمر وإعطائه الصلاحية في رعاية أخيه الأصغر، كأن يخرجا معاً للتبضع أو المشي في الممشى القريب من بيتكما ، وتعليم الابن الأصغر أن أخيه الأكبر هو بمثابة الأخ الكبير الحريص عليه وعليه احترامه ومحبته ، ما يظهر من هذا الطفل من انجذاب نحو التلفاز وغيره هو بمثابة رسالة منه لكما مفادها : أنه يريد رعايتكما النفسية والعاطفية، وأنه مفتقر لها وعليه أنصحكما بأن تجلسا معه أكثر وقت ممكن يومياً بحد أدنى ساعة ، تلعبان معه وتتحدثان ولا بأس بأن يشترك معكما في أعمال المنزل والخروج في النزهة ، المهم يجب أن تحتويانه عاطفياً ونفسياً ، وحتى لا يتلقى هذا من الخارج لا قدر الله ، بخصوص السلوكيات النفسية؛ كالتبول اللإ إرادي والتوتر العالي وقضم الأظافر وربما أحلام وكوابيس في الليل ومخاوف من الظلام.... الخ كل تلك الأمور هي بسبب نقص الاحتواء النفسي المفقود في حياته، ولا أقصد تأمين الأجهزة الإلكترونية والألعاب ونحوه... هو يحتاج للحب والرعاية النفسية أكثر من كل ذلك ، وفي حالة استمرت هذه الأعراض حتى مع رعايتكما النفسية والعاطفية له، فأقترح عليكما أنتِ وزوجكِ الكريم عرضه على أخصائي نفسي متخصص في علاج الطفولة للنظر في حالته وإن شاء الله تعالى لن تحتاجا لهذا في حالة ملأتم حياته بالحب والرعاية النفسية ، أقترح بأن يحصل على قدر كافي من القبلات والأحضان وبشكل يومي ، هو وجميع إخوته هذا الفعل البسيط اللطيف كفيل بإذن الله تعالى أن يحسن من حالة طفلك ، أمنياتي لكِ بكل الصحة والعافية ولا تنسونا من صالح دعائكم .
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات