ابني عنده خوف لم أفهم نوعه

ابني عنده خوف لم أفهم نوعه

  • 37217
  • 2017-04-13
  • 83
  • محمد

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.\ولدي الصغير حسان عمره سنتان و ثمانية أشهر. بدأت تظهر عليه علامات لخوف منذ حوالي تسعة أشهر إذ أصبح يخاف النزول من السلم رغم أنه كان متعودا على ذلك، ولا يلعب أي لعب فيه ولو شيء يسير من جدا من العنف، حتى أنه يخشى القفز على السرير الكبير ويكتفي بمشاهدة الأطفال الذين يستمتعون بهذا القفز ويرفض مشاركتهم رفضا قاطعا. وفي الملاهي يخاف من جميع الألعاب عدى الدرجيحة والزلبيطة نسبيا إذ يجلس في أعلاها ولا يتزحلق إلا إذا أمسكته من يده وفي بعض الأحيان أسحبه عنوة مع العلم أنه كا لا يخافها في الماضي.\لقد مة ببحث على شبكة الأنترنات فوجدت أن الأغلبية الغالبة من أعراض الخوف التي يتحدث عنها مثل الخوف من الظلام والخوف من الحيوانات ومن الآخرين ومن الإنفراد غير موجودة عنده مطلقا ولكن مخاوفه تعيقه عن التقدم والتطور.\أفيدوني أفادكم الله وبارك فيكم.
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2017-06-15

    أ. عبد الله عبدالعزيز الخالدي



    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
    حياك الله أخي محمد،نرحب بك ونسعد بتواصلك ، ونشكر لك ثقتك في موقع المستشار.
    بالنسبة لموضوع إبنك حسان فالخوف عند الأطفال بشكل عام أمر طبيعي وليس أمراً سيئاً ، فهي تعلمهم الحذر ، وحساب المخاطر، والطفل الذكي أكثر خوفاً لأنه أقدر على تصور الخطر المحتمل.
    بالنسبة لطفلك فإنه يعاني من رهاب المرتفعات (الخوف من الأماكن المرتفعة)، وقد يصيبه بعض الأعراض مثل الرعشة والدوار والتعرق وصعوبة التنفس.
    من الأسباب قد يكون طفلك مر بتجربة مؤلمة تسببت له في هذاالخوف، وقد يكون مر بتجربة لسقوط أحد أقاربه أمامه فتأثر بهذا الأمر.
    ولعلاج هذا الخوف :
    1- لابد من عرض ابنك على طبيب مختص حتى يتم التأكد من أنه ليس هناك أسباب عضوية وراء تلك المخاوف.
    2- لابد من المواجهة كأفضل طريقة لمعالجة هذا الخوف وليس كما فعلت معه سابقاً عنوة بل باللطف والإقناع والاحتضان ، وبالتدريج على فترات متعددة ويكون بالمشي أمامه وبعد فترة بإذن الله سيتراجع هذا الخوف.
    3- ينصح باصطحاب صديق مقرب معه يرافقه خلال جلسات العلاج .
    4- يمكنك تطبيق تمارين التنفس العميق حيث يملأ صدره بالهواء ويخرجه بالتدريج مرتين أو ثلاث قبل التجربة ليزيل التوتر والقلق.
    5- اللجوء إلى الله سبحانه وتعالى ودعاءه أن يزيل هذا الخوف من ابنك .
    6- ركز على إبعادالخوف بشكل دائم عند ابنك ، ونمى الشجاعة فيه في مختلف المواقف
    7-الابتعاد عن الدلال والقلق الزائد عليه فربما يكون له تأثير عكسي عليه ، ويجعله واهن العزيمة غير قادر على تحمل مشاق الحياة.
    8- إذا لم تجد تحسناً يذكر فلعلك تعرض ابنك على طبيب نفسي فهناك بعض الأدوية تساعد في حل المشكلة ولكن لابد أن تكون بعد استنفاذ كل المحاولات السابقة.
    ختاماً:
    أرجو أن تتابع أبنك بشكل مستمر ، وتعطيه القصص المتنوعة عن صعود المرتفعات والسلالم والألعاب ، وأن تطلب منه أن يرسم رسومات لأشخاص يصعدون من دون خوف ، وهذه الأمور تزيد في تعديل السلوك لدى ابنك ، وسوف يكون لها واقع إيحائي إيجابي بإذن الله ، نسأل الله أن يزيل الخوف لدى إبنك حسان ونشكرك كثيراً على تواصلك مع موقع المستشار .
    • مقال المشرف

    إرهاق المراهق

    تفاجؤ الوالدين بانحراف الولد مؤشر قوي على أن هناك بعدا ما بين المربي والمتربي، والمصيبة تكمن في نتائج هذا التفاجؤ المفجعة أحيانا. وإصرار الوالدين على أنه لم تكن هناك أية إرهاصات أو مؤشرات سبقت الإعلان عن هذا الانحراف من قبل المراهق، أو اكتشاف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات