تخبط وقلق على مستقبلي ..

تخبط وقلق على مستقبلي ..

  • 36899
  • 2016-12-23
  • 517
  • المسترشد

  • انا شاب ابلغ من العمر 27 عام توقفت عن الدراسة الجامعية لظروف صحية منذ سنيين بعد ان اكملت السنة الاولى من الجامعة فى تخصص الهندسة الكيميائية وكنت متفوقا بها ودخلت هذا التخصص بارادتى ولكن قبل عدة اشهر شعرت اني استطيع اكمال الداسة واني بصحة جيدة ، فأمتلكت الشجاعة الكافية وراسلت الجامعة لاكمال الدراسة وتم الرفض ثم راسلت جامعة اخرى لأدرس من البداىة ووافقت الجامعة لكن فى تخصص هندسة ميكانيكا صحيح انه ليس حلمي ولكن لدي رغبة فى دراسته فأنا لدي شغف بالتعلم بشكل عام وهو تخصص له مستقبل ..
    ولكن بعد ان اتاني القبول من الجامعة تملكتني حالة من التشتت والرعب والذعر والخوف لا ادرى خوف من الفشل بعد التوقف عن الدراسة لسنوات اوخوف من نظرة الناس والاقارب لي وانا ارجع للدراسة وانا في هذا السن او خوف من ان افشل واخيب امل ابى( خصوصا بعد السعادة التي غمرته عندما علم برغبتى للعودة) او خوف من نظرة الطلاب والمدرسين لي وانا في هذا السن وادرس اوخوف من مواجهة مجتمع غريب حيث ان الجامعة خارج البلاد او خوف من انى اخترت تخصص غير الذي كنت احلم به، فحلمي هو اكمال الهندسة الكيميائة(ولكن لم يتم قبولى) ودراسة تخصص الانتروبيولوجيا (علم الانسان ) وعلم النفس وتعلم عشر لغات محددة ولكن هذا التخصص حسب علمى غير مطلوب ولايؤمن لخريجيه دخل محترم وكذلك تعلم اللغات لايعطي شهادة ولاعمل ثابت وقد يسغرق وقت طويل وانا يجب ان اكون مسؤول عن نفسي واهلي فأبي كبير في السن صحيح انه مازال يعمل ويصرف على البيت لكنه بلغ الستىن (متعه الله بالصحة) ويجب علي ان اسانده صحيح اني اعمل ولكن راتبي محدود..
    الآن اخاف اذا قبلت التخصص ان لا امتلك الوقت او القدرة فى السنوات القادمة من تعلم اللغات ودراسة علم الانسان وعلم النفس الذى هو حلم بالنسبة لي واخاف ايضا ان يكون رفضي للتخصص هو مجرد هروب من المخاوف التي ذكرتها فى بداية الرسالة واخاف ايضا ان يكون قبولي بالتخصص تحت تهديد ان مثل هذه الفرصة لاكمال الدراسة قد لاتتاح لي مرة اخرى انا الآن مشوش و متوتر جدا واتهرب من اتخاذ اي قرار ولا ادري ماذا افعل.
    آسف على الاطالة .
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2016-12-28

    أ.د. عبدالصمد بن قائد الأغبري

    أخي الحبيب حفظك الله .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    نرحب بك في موقع الجميع، موقع "المستشار" ونبارك لك حرصك وشفافيتك وهمّتك على التعليم والتعلّم خاصة بعد توقفك، فاحمد الله على شفائك، فهذه فرصة منحها لك الله سبحانه وتعالى لتحقق حلمك بالدراسة.
    ومثلك كثر توقفوا عن الدراسة وعادوا إليها حين سنحت لهم الفرصة، وقد قرأت عن أب وولده تخرجا معًا من إحدى الجامعات السعودية بنفس العام .
    والآن أصبح التعليم ليس له حدود عمرية أو مكانية ، فلا داع للتردد أو الخوف وحقق حلمك وأسعد نفسك وأسرتك ولا تفرط بالفرصة وحتى تخصص علم النفس له مكانته وعليه طلب كبير في هذا العصر نتيجة لكثرة المشكلات والضغوط والهموم والقلق والتوتر.
    وكذلك اللغات لها مستقبل واعد، فالعالم أصبح قرية صغيرة وبحاجه لمتخصصين في اللغات للتفاهم الإنساني والتبادل التجاري..
    وإذا تخصصت بشيء تحبه فستبدع به فلا تتردد، قال تعالى: (فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِين) آل عمران 159.
    ولا تكترث لما سيقوله الآخرون عنك، فانطلق نحو هدفك، نحو مستقبلك ، نحو ما يسعدك، وتوكل على الله وابدأ الدراسة حامدًا شاكرًا لله فضله أن أتاح لك فرصة أخرى .
    إن استكمال دراستك وسيلة لشكر الله على شفائك، فاخلص النية لله ليكون علمك وعملك في سبيله حتى يبارك الله لك في جهدك ووقتك وصحتك، وسيفرح محبوك وأسرتك لقرارك بالعودة للدراسة، ولا تقلق فهناك آلاف من الناس الذين يجتهدون لاستكمال دراستهم عبر الجامعات المفتوحة أو الإلكترونية وغيرها بعد أن توقفوا عن الدراسة لسنوات ولظروف عدة .
    وفقك الله وأسعدك في الدارين .
    • مقال المشرف

    التربية بالتقنية

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات